Il sort de son silence …ouvre le feu …et dénonce ses détracteurs

0

Tunisie-Tribune (il dénonce ses détracteurs) – via un statut publié sur sa page Facebook, ce samedi 4 Avril 2020, (et repris par certains médias) l’ancien Chef du gouvernement, Youssef Chahed sort de son silence et dévoile les dessous de certaines propagandes sournoises orchestrées à des fins bassement politiciennes.

Il fait allusion aux fausses informations qui circulent visant le gouvernement qu’il présidait, notamment par des personnes impliquées dans les affaires politiques, dont des députés du Parlement. Ces malveillantes personnes avaient lancé la rumeur selon laquelle le gouvernement qu’il dirigeait avait contracté un prêt à l’insu ou sans l’approbation de l’Assemblée des représentants du peuple, concernant un prêt de 800 millions de dollars (environs 2,275 Milliards de dinars).

Youssef Chahed a souligné que ces allégations étaient, soit émient par « ignorance » du travail gouvernemental et parlementaire ou avec « l’intention de jeter le trouble et la confusion » dans le pays et porter atteinte à l’unité nationale dans cette circonstance particulièrement difficile.

A noter que l’ancien Chef du gouvernement a appuyé ses explications en joignant à son statut des « documents et pièces justificatives« …

فما مجموعة من الناس المتداخلين في الشأن السياسي وللأسف منهم بعض النواب والمؤلفة قلوبهم يروجو في إشاعة انو الحكومة التي كنت أتراسها خذات قرض بدون علم أو مصادقة مجلس النواب ب 800 مليون دولار (2275م.د) وهذا أما صادر عن جهل بالعمل الحكومي والبرلماني أو عن نية إدخال البلبلة في البلاد وضرب الوحدة الوطنية في هذا الظرف الصعيب بالذات.
1- القرض هذا موجود في قانون المالية 2019 الي صادق عليه النواب.
2-لجنة المالية بمجلس نواب الشعب صادقت عليه بتاريخ 22 ماي 2019 (انظر المحضر الموجود علي صفحة مجلس النواب) وراسلت الحكومة كتابيا.
3-مجلس إدارة البنك المركزي المكلف حسب القانون بالعملية صادق عليها في 28 ماي 2019.
4- في 25 جوان صدر في الرايد الرسمي الأمر الحكومي عدد 530 و القاضي بالمصادقة علي اصدار قرض رقاعي (انظر في الاسفل).
5- بعد كل هذه المصادقات ،البنك المركزي يختار احسن توقيت باش يخرج للسوق العالمية للحصول علي أحسن نسبة وافضل ظروف اقتراض. (جويلية 2019).
6-تدخل الفلوس لخزينة الدولة ثم البنك المركزي يقوم باعداد الملف القانوني حسب ظروف القرض التي تحصل عليها واحالته للحكومة لاعداد مشروع قانون (18فيفري 2020)
7-الحكومة تحيل مشروع القانون للبرلمان لاستكمال مسار المصادقة علي القرض الرقاعي (26 مارس 2020).

هذا مسار المصادقة علي كل القروض الرقاعية قبل وبعد الثورة وكيما وقت حكومة السيد المهدي جمعة ،صادق البرلمان علي القروض الرقاعية الي تخذات وقت الترويكا ،صادق زادا البرلمان في حكومة السيد الحبيب الصيد علي القرض الرقاعي اللي تخذي في وقت السيد المهدي الجمعة وهكذا دوليك وكيما البرلمان وقتنا احنا صادق علي قروض سابقة كيما البارح البرلمان صادق علي القرض الرقاعي اللي خذيناه السنة الفارطة وهذاك معني تواصل الدولة.
العملية قانونية وتمت مثل كل العمليات السابقة وحتي احسن (قبل 2015 موافقة لجنة المالية لم تكن وجوبية) والي عندو حجرة يلوحها. اما المرة هذه مانيش باش نسكت علي يروجو في الاشاعة عن سوء نية (اللي عن جهل موش مشكل هاني عطيتهم درس مجاني في المالية العمومية) وباش نقاضي الأشخاص الي تحب تشوهنا.
#االجهل مصيبة
#يزي من الشعبوية ومن مغالطة الشعب

 Pour retrouver sa page facebook :

فما مجموعة من الناس المتداخلين في الشأن السياسي وللأسف منهم بعض النواب والمؤلفة قلوبهم يروجو في إشاعة انو الحكومة التي…

Publiée par ‎يوسف الشاهد Youssef Chahed‎ sur Samedi 4 avril 2020

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here